قصيدة غزل متضمنة على مصطلح الحديث

قصيدة غزلية في ألقاب الحديث
لشهاب الدين أحمد بن فرح الإشبيلي
625 – 699 هـ

غرامي صحيح والرجا فيك معضل

وحزني ودمعي مرسل ومسلسل

وصبري عنكم يشهد العقل أنه

ضعيف ومتروك وذلي أجمل

ولا حسن إلا سماع حديثكم

مشافهة يملى علي فأنقل

وأمري موقوف عليك وليس لي

على أحد إلا عليك المعول

ولو كان مرفوعا إليك لكنت لي

على رغم عذالي ترق وتعدل

وعذل عذولي منكر لا أسيغه

و زور وتدليس يرد ويهمل

أقضي زماني فيك متصل الأسى

ومنقطعا عما به أتوصل

وها أنا في أكفان هجرك مدرج

تكلفني ما لا أطيق فأحمل

وأجريت دمعي بالدماء مدبجا

وما هي إلا مهجتي تتحلل

فمتفق جفني وسهدي وعبرتي

و مفترق صبري وقلبي المبلبل

و مؤتلف شجوي ووجدي ولوعتي

و مختلف حظي وما فيك آمل

خذ الوجد عني مسندا ومعنعنا

فغيري بموضوع الـهوى يتجمل

وذي نبذ من مبهم الحب فاعتبر

وغامضه إن رمت شرحا أطول

غريب يقاسي البعد عنك وما لـه

وحقك عن دار القلى متحول

عزيز بكم صب ذليل لعزكم

ومشهور أوصاف المحب التذلل

فرفقا بمقطوع الوسائل ما لـه

إليك سبيل لا ولا عنك معدل

ولا زلت في عز منيع ورفعة

ولا زلت تعلو بالتجني وأنزل

أوري بسعدى والرباب وزينب

وأنت الذي تعنى وأنت المؤمل

فخذ أولا من آخر ثم أولا

من النصف منه فهو فيه مكمل

أبر إذا أقسمت أني بحبه

أهيم وقلبي بالصبابة مشعل

وهذه القصيدة بليغة جامعة لغالب أنواع الحديث
طبقات الشافعيه الكبرى
منقول

http://www.azahera.net/showthread.php?t=24